"الفاو": العالم يواصل تسجيل مستويات مرتفعة من انعدام الأمن الغذائي

الثلاثاء, 06 آذار 2018 09:28

qqqqqqqqqqqqqqqqqqq

قال لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو)، ان "العالم يواصل تسجيل مستويات مرتفعة من انعدام الأمن الغذائي"، مشيرا الى أن السبب الرئيس في ذلك "يعود للنزاعات والصدمات المناخية، خاصة في دول شرق أفريقيا والشرق الأدنى حيث يحتاج الكثيرون إلى مساعدات إنسانية".

واكد التقرير الذي أصدرته (الفاو) اليوم الثلاثاء، ووصل وكالة الانباء الاردنية (بترا) نسخة منه، أن "حوالي 37 بلداً تحتاج إلى مساعدات غذائية خارجية، وهو نفس العدد قبل ثلاثة أشهر"، موضحا ان "الحروب الأهلية وانعدام الأمن هما من لأسباب المباشرة لمعدلات الجوع المرتفعة في 16 بلداً من هذه البلدان، والتي تمتد من بوروندي إلى اليمن، حيث تتسبب النزاعات في تهجير ملايين الناس وتعطيل النشاطات الزراعية وزيادة أسعار الأغذية بشكل كبير في بعض الحالات".

وأشار التقرير ايضا الى ان "هطولات الأمطار غير المنتظمة تشكل تهديداً متنامياً للأمن الغذائي في دول جنوب وشرق أفريقيا حيث تعاني الكثير من الأسر من الجفاف لأربعة مواسم زراعية متتالية"، لافتا الى تعافي الإنتاج الإجمالي للحبوب في القارة الإفريقية عام 2017 نتيجة حصاد أقوى في دول جنوب أفريقيا بعد موسم الحصاد الصعب في 2016 لكن انتاج الحبوب في شرق أفريقيا انخفض بنسبة 2ر7 بالمائة، وهو ما أدى إلى مزيد من الضغوط الغذائية في عدة دول، لكنه توقع أن ينخفض إجمالي إنتاج الحبوب من موسم الأمطار في الصومال إلى 20 بالمائة تحت المتوسط، نظراً لأن الأمطار الموسمية بدأت متأخرة وتوقفت مبكراً.

والدول السبعة والثلاثون التي تحتاج حالياً إلى مساعدات غذائية خارجية، بحسب التقرير هي: أفغانستان وبوركينا فاسو وبوروندي والكاميرون وجمهورية أفريقيا الوسطى وتشاد والكونغو وجمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية وجمهورية الكونغو الديمقراطية وجيبوتي وإريتريا وإثيوبيا وغينيا وهايتي والعراق وكينيا وليسوتو وليبريا وليبيا ومدغشقر وملاوي ومالي وموريتانيا والموزامبيق وميانمار والنيجر ونيجيريا وباكستان وسيراليون والصومال وجنوب السودان والسودان وسوازيلاند وسوريا وأوغندا واليمن وزمبابوي.

 

بترا.