سابقة تاريخية...إغلاق كنيسة القيامة لاول مره منذ احتلال القدس

CHURCH

أعلن البطريرك ثيوفيلوس الثالث، بطريرك القدس وسائر أعمال فلسطين والأردن، باسم جميع بطاركة ورؤساء كنائس القدس، إغلاق كنيسة القيامة احتجاجاً على الممارسات الإسرائيلية بحق الكنائس بفرض ضرائب على عقارات الكنائس، في إجراء احتجاجي تاريخي غير مسبوق.

جاء ذلك خلال المؤتمر الصحفي الذي عقده بطاركة ورؤساء كنائس القدس في ساحة كنيسة القيامة.

وكانت سلطات الاحتلال قد فرضت ضريبة الأملاك "الارنونة" على الكنائس المقدسية والتي تصل قيمتها إلى ملايين الشيكلات سنويا.

وجاء في بيان رؤساء الكنائس "إن فرض الضرائب على الكنائس في مدينة القدس هي خرق لكافة الاتفاقيات القائمة والالتزامات الدولية التي تضمن حقوق الكنائس وامتيازاتها، وهذا على ما يبدو محاولة لإضعاف الوجود المسيحي في المدينة".

وحذر البيان من تمرير مشروع من اللجنة الوزارية فرض الضرائب على الكنائس في القدس والذي من الممكن من يتم من خلاله مصادرة أراضي الكنائس في المدينة.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.