الصفدي يطلع نظيره الجيبوتي على جهود المملكة للحد من تداعيات القرار الامريكي

 

021210s.jpg

أطلع وزير الخارجة وشؤون المغتربين أيمن الصفدي اليوم وزير خارجية جمهورية جيبوتي الشقيقة محمود علي يوسف رئيس الدورة الحالية لمجلس وزراء خارجية الجامعة العربية على نتائج الجهود التي تقوم بها المملكة للحد من تداعيات القرار الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل.

ووضع الصفدي وزير الخارجية الجيبوتي في صورة مخرجات الاجتماع الوزاري العربي الذي تشكل وفقا لتكليف من الجامعة العربية واستضافته عمان بداية الشهر الحالي واتفق على تكثيف الجهود مع المجتمع الدولي للحث على الاعتراف بالدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من حزيران للعام 1967.

وبحث الصفدي ويوسف خلال لقائهما في الرياض على هامش اجتماع وزراء خارجية دول التحالف لدعم الشرعية في اليمن المستجدات الاقليمية والقضايا ذات الاهتمام المشترك .

كما بحث الوزيران العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين وأكدا الحرص على تطويرها في جميع المجالات.

وشددا على زيادة التعاون والتنسيق بما يخدم المصالح المشتركة ويعزز العمل العربي المشترك.

وسيجتمع مجلس وزراء الخارجية العرب برئاسة جيبوتي في مقر الجامعة بداية الشهر القادم لمتابعة بحث سبل محاصرة تبعات قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ودعم الأشقاء الفلسطينيين.

أطلع وزير الخارجة وشؤون المغتربين أيمن الصفدي اليوم وزير خارجية جمهورية جيبوتي الشقيقة محمود علي يوسف رئيس الدورة الحالية لمجلس وزراء خارجية الجامعة العربية على نتائج الجهود التي تقوم بها المملكة للحد من تداعيات القرار الأميركي الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل. 

ووضع الصفدي وزير الخارجية الجيبوتي في صورة مخرجات الاجتماع الوزاري العربي الذي تشكل وفقا لتكليف من الجامعة العربية واستضافته عمان بداية الشهر الحالي واتفق على تكثيف الجهود مع المجتمع الدولي للحث على الاعتراف بالدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من حزيران للعام 1967.

وبحث الصفدي ويوسف خلال لقائهما في الرياض على هامش اجتماع وزراء خارجية دول التحالف لدعم الشرعية في اليمن المستجدات الاقليمية والقضايا ذات الاهتمام المشترك . 

كما بحث الوزيران العلاقات الأخوية بين البلدين الشقيقين وأكدا الحرص على تطويرها في جميع المجالات. 

وشددا على زيادة التعاون والتنسيق بما يخدم المصالح المشتركة ويعزز العمل العربي المشترك. 

وسيجتمع مجلس وزراء الخارجية العرب برئاسة جيبوتي في مقر الجامعة بداية الشهر القادم لمتابعة بحث سبل محاصرة تبعات قرار الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ودعم الأشقاء الفلسطينيين.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.