17 قتيلا في اطلاق نار داخل مدرسة بفلوريدا

florida

قُتل 17 شخصا على الاقل عندما فتح شاب يبلغ من العمر 19 عاما النار من بندقية شبه الية من طراز ار-15 امس الاربعاء، داخل مدرسة ثانوية في جنوب شرق فلوريدا، وفق ما اعلن شريف مقاطعة برووارد، في عملية اطلاق نار هي من بين الاسوأ منذ 25 عاما في الولايات المتحدة.

وتم القبض على مطلق النار والتعريف عنه بأنه نيكولاوس كروز المولود في ايلول 1998 والذي اعتُبرت منشوراته على وسائل التواصل الاجتماعي بانها "مقلقة للغاية".

وحصلت الوقائع قبيل انتهاء الدروس في مدرسة مارجوري ستونمان دوغلاس الثانوية في مدينة باركلاند التي تقع في الجزء الجنوبي من الولاية.

وقال شريف مقاطعة برووارد سكوت اسرايل، إن مطلق النار كان طالبا سابقا بالمدرسة وقد تم فصله منها لأسباب تأديبية، وقد تم القبض عليه في وقت لاحق في منطقة كورال سبرينغز القريبة.

واشار اسرايل، الى ان السلاح الذي تم استخدامه في عملية اطلاق النار هو سلاح يسهل كثيرا الحصول عليه في غالبية اراضي الولايات المتحدة.

ونشرت شبكة سي بي اس فيديو يبدو انه تم تصويره داخل احدى صفوف المدرسة، وفيه تُسمع طلقات نارية متتالية.

وغرّد الرئيس الأميركي دونالد ترمب قائلا "يجب ان لا يشعر أيّ طفل او مدرّس او اي شخص بأنه في خطر داخل مدرسة أميركية".

وتتكرر عمليات اطلاق النار داخل المدارس الاميركية، فقد حصلت 18 عملية اطلاق نار في العام 2018 من بينها العملية الاخيرة في مدرسة مارجوري ستونمان دوغلاس الثانوية.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.