وزير الأوقاف يدين اقتحامات سلطات الاحتلال للمسجد الأقصى المبارك

 

1559469482231

 

 

التلفزيون الاردني - قال وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الاستاذ الدكتور عبدالناصر أبو البصل ان التصرفات المستفزة التي قامت بها سلطات الاحتلال الاسرائيلي صباح اليوم باقتحامها للمسجد الاقصى المبارك وادخال المتطرفين والمستوطنين بالقوة الى المسجد الاقصى المبارك وضربها للمصلين وخاصة النساء في هذه الايام المباركة بالعشر الاواخر من رمضان عمل مرفوض ومدان وفق الاعراف والمبادىء والقوانين في العالم كافة.
واستهجن الوزير ما قامت به قوات الاحتلال عندما ضربت النساء والشيوخ والاطفال المعتكفين الآمنين وملاحقتهم الى داخل المصلى القبلي والمرواني والاعتداء عليهم ورشهم بالغازات المسيلة للدموع داخل المساجد المسقوفة وضرب الحراس وعدم السماح باسعافهم وذلك كله بحماية القوات الخاصة وحرس الحدود والشرطة المدججين بالأسلحة التي قامت باغلاق ابواب المساجد على المتعبدين الأمر الذي يعد تدخلاً في اماكن العبادة مع حرمان المصلين والمعتكفين من حقهم في مسجدهم .
واكد "ان على الاحتلال أن لا يتدخل بالمسجد الاقصى المبارك الذي هو ملك للمسلمين وحدهم لا يشاركهم فيه احد وانه غير قابل للمشاركة ولا التقسيم، وان على السلطة القائمة بالاحتلال الاتعاظ من دروس التاريخ التي تؤكد ان الاحتلال على زوال ان شاء الله تعالى وان تحرير الاقصى من ظلمهم وتعسفهم هو غاية لكل مسلم على وجه هذه الارض"ودعا الوزير الدول المحبة للسلام الضغط على سلطات الاحتلال للكف عن هذه التصرفات غير المسؤولة والتي ستؤدي الى اذكاء الصراعات الدينية في المنطقة اذا ما استمرت، وان على الاحتلال ان لا يدعم التطرف واقتحامات المستوطنين للمسجد الاقصى المبارك لان ذلك يعد شرارة قوية ستلهب المنطقة بأكملها اذا استمرت الاستفزازات والتدخلات في الوقف الاسلامي والمسجد الاقصى المبارك المقدس لدى مليار و800 مليون مسلم.
وأكد على الدعم الكامل للمرابطين والمصلين والمعتكفين ولحراس المسجد الاقصى المبارك وادارة الاوقاف الاسلامية ومجلس الاوقاف الذين يدافعون عن المسجد بقوة على الرغم من أنهم عزل لكنهم بارادتهم وايمانهم سيقهرون كل اسلحة الاحتلال وعتاده وقوته.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.