لقاءات عمل بين وفد اقتصادي سلوفاكي وصناعيين أردنيين

slovaki

التلفزيون الاردني- ركزت لقاءات عمل ثنائية لوفد اقتصادي سلوفاكي بصناعيين أردنيين نظمتها غرفة صناعة عمان على تعزيز العلاقات الاقتصادية بين البلدين في مسعى لرفع حجم التجارة البينية إلى مستويات افضل مما هي عليه الآن.
واطلع الوفد السلوفاكي على المزايا الاستثمارية التي تقدمها المملكة للمستثمرين من داخل وخارج المملكة من خلال المناطق التنموية والحرة. واكد رئيس الغرفة العين زياد الحمصي أن تنظيم هذا اللقاء يأتي ضمن جهود الغرفة في تعزيز العلاقات الاقتصادية بين الصناعيين الأردنيين ونظرائهم من دول العالم، خاصة في ظل إغلاق عدد من الأسواق التقليدية للصناعة الوطنية.
وأعرب الحمصي عن الأمل في أن ينجح هذا اللقاء بتأسيس شراكات مشتركة وبما يسهم في تعزيز حجم التجارة البينية بين الأردن وسلوفاكيا التي وصفها بأنه "متواضعة بكل المقاييس".
وبحسب الحمصي فإن "صادرات الأردن لسلوفاكيا لا تتجاوز 5ر1 دولار سنوياً 90 بالمئة منها أدوية في حين تبلغ مستورداته من سلوفاكيا ما يقارب 20 مليون دولار"، لافتا الى أن الغرفة "تأمل بأن تكون سلوفاكيا بوابة للصادرات الأردنية إلى دول شرق أوروبا كالتشيك وسلوفينيا وكرواتيا، خصوصا وأن الفرصة مواتية لذلك في ضوء وجود اتفاقية الشراكة الأردنية الأوروبية واتفاقية تبسيط قواعد المنشأ التي منحها الاتحاد الأوروبي للأردن".
من جهته دعا القنصل الفخري لسلوفاكيا في الأردن خلدون ابو حسان إلى تنظيم بعثة تجارية أردنية إلى سلوفاكيا، لعقد لقاءات موسعة مع الفعاليات الاقتصادية هناك، لبحث تعزيز وتمتين العلاقات الاقتصادية بين البلدين، من خلال إقامة المشاريع الاستثمارية المشتركة، مشيرا الى أن الأردن وبحكم موقعه الجغرافي يعتبر بوابة لدخول أسواق المنطقة وخاصة الـعـراق وسوريا لا سيما مع انطلاق مشاريع الإعمار في كلا البلدين.
واكد أبو حسان أن المملكة أصبحت بيئة جاذبة لمختلف المشاريع الاستثمارية نتيجة للإنجازات التي تحققت خلال السنوات الماضية، منها توفير وتهيئة التشريعات، وتوقيع اتفاقيات التجارة الحرة التي تتيح النفاذ إلى أسواق يزيد عدد المستهلكين فيها على مليار مستهلك، بالإضافة الى إقامة المناطق التنموية الخاصة والمزايا والحوافز الممنوحة للمستثمرين ورجال الأعمال.
ويضم السلوفاكي شركات عاملة في قطاعات الطاقة المتجددة والكيماويات وتكنولوجيا المعلومات والبرمجيات والأجهزة والمعدات.
وحضر اللقاء أمين عام وزارة الصناعة والتجارة والتموين يوسف الشمالي وأمين عام هيئة الاستثمار فريدون حرتوقة، فيما حضرها عن الجانب السلوفاكي لوكاس باريزك نائب وزير الخارجية، والسفير السلوفاكي في مصر.


--(بترا)

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.