اختتام فعاليات ملتقى فكر-تك وتنفيذه في المحافظات العام المقبل

636450428616692142.jpg

 اختتمت فعاليات ملتقى فكر–تك الشبابي الذي نظّمته مؤسسة ولي العهد في معرض الهنجر/ جاليري رأس العين في وسط العاصمة، والتي استمرت فعالياته خمسة أيّام، تم خلالها تنفيذ العديد من ورش العمل والجلسات التدريبيّة، التي شارك فيها المئات من الشباب من مختلف محافظات المملكة.

وتم خلال فعاليات الملتقى، الذي أطلقه سمو ولي العهد، الأمير الحسين بن عبد الله الثاني، عرض مبادرات مؤسسة ولي العهد المختلفة، والهادفة لتعزيز مهارات الشباب وإتاحة الفرصة أمامهم للتعلّم والاستفادة، كما شكّل الملتقى فرصة للشباب المستفيدين من المبادرات لعرض تجاربهم وأفكارهم الإبداعيّة.

وقد تم تنفيذ عدد كبير من ورش العمل والجلسات الحوارية التي غطّت مجالات مختلفة، حيث شارك بالجلسات أكثر من عشرين شخصية أردنية وعربية وعالمية متخصصة من المؤثرين والملهمين في قطاعاتهم.

وعبرت المدير التنفيذي بالوكالة لمؤسسة ولي العهد، نور أبو الراغب عن سعادتها بنجاح الملتقى وتحقيق أهدافه، وأعلنت عن نية المؤسسة نقل فعاليات الملتقى إلى محافظات المملكة في أقاليم الشمال والجنوب العام المقبل.

وقالت: " نهدف من إعادة تجربة تنظيم مثل هذا الملتقى في محافظات المملكة الى الوصول إلى أكبر عدد ممكن من الشباب في مختلف المحافظات لتعزيز قدراتهم وتسليحهم بالمهارات الجديدة، التي سيكتسبونها والتي ستوفر لهم تجارب مميزة تمكّنهم من الحصول على خبرات جديدة في مجالات مختلفة".

وكانت ورش عمل الملتقى الذي شهد حضورا شبابيا كبيرا، قد غطّت عددا من المواضيع الهامّة والحيويّة مثل تعلم البرمجة وهواة الراديو وبناء الروبوتات والمتحكم من نوع Arduino وتصميم وإطلاق الصاروخ المائي، بالإضافة إلى ورشات عن تعلّم بناء شاحن على الطاقة الشمسيّة وأخرى عن لحام الدوائر الكهربائيّة ومحاكاة ماكينة تشكيل المعادن ومحترفي الطائرة بدون طيار.

جدير ذكره أن مؤسسة ولي العهد تعمل على تنفيذ رؤية صاحب السمو الملكي الأمير الحسين بن عبد الله الثاني، ولي العهد في توجيه الدعم للشباب، وتعزيز قدراتهم على مختلف الصعد، كما تعمل المؤسسة وفق استراتيجيّة عملها ضمن ثلاثة محاور عمل رئيسيّة هي الريادة والابتكار، القيادة والتميز الشبابي، والعطاء والخدمة المجتمعيّة.

لا مانع من الاقتباس وإعادة النشر شريطة ذكر المصدر.